إنجاز مهم في مجال حماية المبلّغين عن المخالفات من الأجانب: يحق الآن
لغير مواطني الولايات المتحدة تلقي جوائز مالية

في إنجاز مهم للمبلغّين عن المخالفات من الأجانب، فقد أصبح هناك الآن قانون أمريكي مهم لمكافحة الفساد يحمل اسم “قانون مكافحة ممارسات الفساد الأجنبية” (Foreign Corrupt Practices Act)، والذي يسمح لغير المواطنين الأمريكيين بتلقي مكافآت مالية كبيرة عند الكشف عن المخالفات. قد تقع المخالفات في أي مكان بالعالم، ومن الممكن الكشف عنها في إطار من السرية.

اعتباراً من شهر سبتمبر/أيلول 2014، فقد تقدم المبلّغون عن المخالفات من أكثر من 80 دولة مختلفة بطلبات لتلقي المكافآت في الولايات المتحدة، وتم سداد أكثر من 30 مليون دولار لهؤلاء المبلّغين.

قانون مكافحة ممارسات الفساد الأجنبية

يمثل قانون مكافحة ممارسات الفساد الأجنبية الوسيلة القانونية الأهم لتعزيز الحماية للمبلغين عن الفساد من الأجانب. ويحق للمبلغين عن الفساد من المقيمين خارج الولايات المتحدة الإبلاغ عن المخالفات التي تقع بحق قانون مكافحة ممارسات الفساد الأجنبية، ومن حقهم تلقي مكافآت مالية إذا تم الانتفاع بما قدموه من معلومات كجزء من ملاحقة قانونية ناجحة، وإذا ما كانوا يلتزمون بمتطلبات القانون.

كما يتيح قانون مكافحة ممارسات الفساد الأجنبية للمبلّغين عن الفساد تقديم مطالباتهم دون الكشف عن أسمائهم في الولايات المتحدة، مما يحد من تهديد الانتقام.

يغطي قانون مكافحة ممارسات الفساد الأجنبية نطاقاً واسعاً، فأثره لا يقتصر على المواطنين والشركات الأمريكية التي تباشر أعمالها خارج البلاد، بما في ذلك الفروع الأجنبية، لكنه يغطي أيضاً الشركات الأجنبية التي تبيع الأسهم في الولايات المتحدة. تم تقديم رابط بالشركات الأجنبية وغير الأمريكية التي يغطيها القانون هنا.

القوانين الأخرى التي تمنح المكافآت

بالإضافة إلى قانون مكافحة ممارسات الفساد الأجنبية، فمن الممكن للمواطنين الأجانب الاستفادة من قوانين أمريكية أخرى تمنح المكافآت. وتغطي هذه القوانين المخالفات المتعلقة بالأوراق المالية، والتلاعب الضريبي، والتلاعب في التعاقدات الحكومية.

الحصول على المساعدة

تولت شركة “كون، كون آند كولابينتو” (Kohn, Kohn & Colapinto) تمثيل المبلّغين عن المخالفات لأكثر من ثلاثين عاماً، ولديها خبرة في تقديم طلبات المكافآت للمبلّغين عن الفساد. ليس عليكم السفر إلى الولايات المتحدة لتقديم مطالبة، حيث يمكن لشركة “كون، كون آند كولابينتو” تقديم استشارة في إطار من السرية من خلال برنامج Skype.

وعلى الرغم من تعاوننا مع المبلّغين من حول العالم، فإننا نطلب منكم التفضل باستخدام اللغة الإنجليزية في المراسلات مع شركتنا.

طلب استشارة

مصادر

شخص يهب ولائه للحقيقة.

شخص يبلغ السلطات عن الغش أو الفساد أو المخالفات التي ترتكبها المؤسسات أو غيرها من المخالفات بحق القانون، وغالباً ما يخاطر بوضع الأمان المالي الذي يتمتع به ساعياً إلى إيقاف الأفعال الضارة حرصاً على المصلحة العامة.

شخص يبلغ عن الرشاوى المقدمة للمسؤولين الحكوميين من جانب أشخاص يسعون إلى تحقيق منفعة تجارية.